Tuesday, September 13, 2011

قصاقيص، اتجننت فى سجن المرج – 7

- رغم انى اتسجنت بسبب الثورة، ولولا الثورة مكنتش دخلت السجن إلا إنى بتضايق جداً لما حد بيتكلم وحش عن الثورة… الثورة تستاهل كل تضحياتنا، المهم انها تكمل. 2011/8/6
- جريدة المصرى اليوم بقت المتحدث الرسمى بإسم المخابرات العامة، وجريدة الشروق بقت المتحدث الرسمى بإسم المخابرات الحربية… اللى لسه بحاول أفهمه: إزاى إبراهيم المعلم هو اللى بينشر الشروق وبينشر التحرير فى نفس الوقت؟ هل هى محاولة للسيطرة على إبراهيم عيسى؟ ولا إبراهيم عيسى متحدث بإسم حد تانى؟ 2011/8/8
- إمبارح زارنى هانى نظير… شخص جميل جداً، ودفع تمن غالى علشان خاطر آراؤه… هانى إتسجن 21 شهر، وكنت نسيته لما كتبت عن الشباب السياسيين اللى إتسجنوا فى آخر 10 سنين. كده أنا بقيت فى المركز الرابع بعد كريم عامر (4 سنوات)، وهانى نظير (21 شهر) وأحمد دومة (سنة). 2011/8/9
- مبسوط جداً ان فيه مسيحيين كتير بيدافعوا عنى، مش علشان هما بيدافعوا عنى، لكن لأن دفاعهم عن ملحد معناه ان فيه حالة من النضج السياسى بين أوساط المسيحيين. 2011/8/9
- المجلس العسكرى مش عايز يعمل حد أقصى للأجور علشان مرتبات ظباط الجيش اللى بتبقى أرقام فلكية… كده من الآخر، من غير لف ولا دوران. 2011/8/9
- عيد ميلادى 1 أكتوبر… يا ترى هقضيه فى السجن برضه؟ 2011/8/9
- الفضائيات بتستضيف اللواء عبد المنعم كاطو بصفته خبير عسكرى… مش عارف كاطو بقى خبير إمتى؟ أهم صفة فى الخبير إنه يكون محايد، وكاطو ظابط شئون معنوية، ومستشار للمجلس العسكرى، يبقى إزاى محايد؟ من فضلكم، إحترموا عقولنا. 2011/8/10
- رمضان اللى فات، لاحظت إن محلات اللانچيرى حطوا لانچيرى محتشم من أول الصيام… رمضان السنادى لاحظت اختفاء صور المزز من الجرايد! 2011/8/10
- رغم إن مش ده نوع الأغانى اللى بحبه، إلا إن ليدى جاجا أكتر مغنية وحشانى أغانيها جوا السجن. 2011/8/10
- السجن عملى فراغ عاطفى كبير… لما أطلع هبقى أرتبط بپاريس هيلتون علشان أعوض الفراغ ده ‎:D‏ 2011/8/10
- أرجو إن المجلس العسكرى يراقب اللى بيحصل فى العسكريين الأتراك على يد القوى الديموقراطية… إذا العسكر ملموش نفسهم، هيشرفوا السجون زى زمايلهم الأتراك. 2011/8/10
- أكبر جريمة بترتكبها الأجهزة الأمنية والمخابراتية فى حق نفسها إنهم بيستهينوا بيا، وبيتخيلوا إن الشاب الصغير الطيب ده قابل للسيطرة والتحجيم والمراقبة. 2011/8/10
- كل شوية الجرايد تقول إن الإسرائيليين والأوروبيين بيقلدوا ثورتنا… أساساً إحنا كنا بنقلد تونس وصربيا وتشيلى وأوكرانيا وفرنسا… مش إحنا اللى ابتكرنا الشكل ده من الثورات، إحنا مجرد ناقلين ومطورين. 2011/8/10
- رغم إنى مبحبش هتلر وبعتبره من أسوأ الشخصيات فى التاريخ إلا إنه عمل موقف بحترمه عليه جداً جداً… هتلر لما لقى نفسه إتهزم، إنتحر… الراجل كان عنده كرامة، ومحبش جنود العدو يهينوه… برضه إعترف بالهزيمة ومقعدش يعافر ضد الإنسانية… مش عارف أقارن ده بمبارك اللى جاى بدون كرامة يستعطف الشعب بمنظره على السرير… ولا عارف أقارن صراحة هتلر مع نفسه بأعضاء المجلس العسكرى ورجال النظام السابق، اللى مش راضيين يعترفوا إن الشعب عايز يسقط النظام، وعايز ناس جديدة تماماً… ياريتكم تتعلموا من هتلر، وتنتحروا بشرف زيه. 2011/8/10
- مظاهرات اليسار فى أوروبا وإسرائيل، بالإضافة للمطالب اليسارية للثورات العربية، كل ده بيقول إن السنين الجاية هتكون للإشتراكيين… ولا عزاء لليمينيين أمثالى. بس أنا سعيد باللى بيحصل، لأن صعود اليسار هيصعد معاه قيم كتير محتاجينها زى العالمانية والنسوية ومناهضة العسكرية. 2011/8/10
- أنا ارتكبت أخطاء فى الترجمة وللأسف الناس بتنقل الغلط عنى.
* كلمة pacifism ترجمتها الدقيقة ”سلمية“ مش ”سلامية“, يعنى مفيش حاجة اسمها ”فلسفة سلامية“, التعبير الدقيق ”فلسفة سلمية“.
* تعبير conscientious objection ترجمته الدقيقة ”الاعتراض الضميرى“ أو ”الاستنكاف الضميرى“، مش ”الرفض الواعى“… الرفض الواعى كان ترجمة غير دقيقة.
بعتذر عن أخطائى فى الترجمة، وأرجو من الناس التصحيح. 2011/8/10
- صحف وسياسيين كتير بيقولوا إن السعودية وإسرائيل بيعادوا ثورتنا… أنا شايف إن التعبير ده مش دقيق. شعب إسرائيل متعاطف جداً مع ثورتنا ومعجب بيها وبيشجعها، لكن حكومة نتنياهو هى اللى بتعادى ثورتنا… نفس الشىء فى السعودية، الشعب السعودى متعاطف لكن النظام معادى… لكن الفرق بين إسرائيل والسعودية إن السعودية ليها إيدين جوا مصر، وبتدفع تمويلات لكيانات سياسية علشان تجهض الثورة، لكن إسرائيل ملهاش إيدين جوا مصر تتحرك بيهم… يعنى حكومة نتنياهو بتعادى ثورتنا من بعيد لبعيد، لكن النظام السعودى مشتبك معانا فعليا… وفى الحالتين الشعوب بتحبنا وبتأيدنا. 2011/8/10
- ظابط المباحث، هو ظابط شرطة، كان طموحه انه يبقى ظابط أمن دولة، لكنه فشل، فجاتله عقدة نقص… والنتيجة انه بيعيش دور المفتش كرومبو، وفاكر نفسه طول الوقت أذكى من ألبرت أينشتاين… يع 2011/8/11

مواضيع متعلقة:
* لماذا لا يعتصم المسيحيون فى ميدان التحرير؟ المسيحيون بعد الثورة فى مفترق الطرق

1 comment:

اسماعيل محمد said...

الصبح بدري .. ولسه منمتش وعمّال آكل ، ومهموم جدا بسجنك يا مايكل زي ما كنت مهموم بسجن كريم كده ، وبفكر إزاي ممكن اضرب عن الطعام لو كنت في حالتك ، حيبقى صعب جدا ، وبفكر في ايه اللي ممكن اضرب عنه لو كنت مكانك .

عموما مكنتش لاقي بجد حاجة اعملها قبل النوم ، اتفرجت على فيلم ، وملقتش حاجة اشرف من اني ادخل اكتب كلمتين في المدونة اللي بتنشر مقتطفات من ما تنشره من سجنك .

طبعا مش حقعد اقولك اصمد والكلام الهجص ده .. انا عايز اقولك إقرأ .. واتعلم وعلّمنا .. ولازم نفكر إزاي ممكن نلم ونجمع بعض ونفكر ونعمل إخراج لأفكارنا دي عشان توصل لأكبر قدر ممكن من الناس .

مستنيك يا زعيم عشان نتقابل وحطيتلك بالمرة لينك للمدونة عندي عشان نبقى نتواصل ... فوتك بعافية يا احلى سجين مصري في 2011